نحب جميعنا صغاراً وكباراً اللعب بالمعجون فهو تجربة لا توصف للفرح والمرح والاكتشاف والتعلم والنمو والتطور والإبداع والاستمتاع.. لهذا هو أكثر الألعاب المفضلة عند الأطفال بالإضافة لكونه يمنحهم الكثير من الفوائد وهذه أهمها ” نتحدث طبعاً عن المعجون الطبيعي المصنوع بالبيت ”

*   يقوي مهارات أطفالنا الحركية

من خلال الضغط والشد والكبس وتدوير المعجون تقوى أصابع الطفل الصغيرة وتنمو عضلات يديه ومعصميه ليزداد تحكمه بها ولتزداد مهارات التنسيق الحركية الدقيقة لديه ليمسك الأشياء بشكل أفضل وتتطور قدرته على الكتابة واستخدام المقص والسكين وتزرير ملابسه..

*   يعزز النمو العقلي والعاطفي عند أطفالنا

لمرونة المعجون تأثير فريد من نوعه على الأطفال فهي تهدئهم وتنبهم بذات الوقت.. لأنه خلال استمتاع الطفل باللعب بالمعجون ومع معانقة قطع العجين الملونة لأصابعه يحس الطفل بالضغط العميق على جلد يديه وعضلاتها ومفاصلها مما يهدئ جهازه العصبي بالإضافة لشعوره بالمتعة والسعادة وهذا كله يعزز قدرة الطفل على الانتباه والتركيز والتعلم..

*   يحسّن مزاج أطفالنا

يمنح اللعب بالمعجون الطفل فرصة طبيعية كبيرة للتعبير عن نفسه وعواطفه وانفعالاته ويحرره من مشاعر الغضب والقلق والتوتر من خلال الضغط والشد بيديه على المعجون.. كما أنه يوفر له جواً رائعاً لتفجير طاقاته المكبوتة عندما لا يستطيع الاستمتاع باللعب بالهواء الطلق..

*   يطور مهارات أطفالنا اللغوية

يحتاج الطفل خلال اللعب بالمعجون للتفاعل والتواصل مع الآخرين.. للاستماع لآرائهم واستيعاب كلامهم والتحدث معهم مما يحسن مهاراته في التواصل الشفهي واللغوي..

*   ينمي مهارات أطفالنا الاجتماعية

خلال استمتاع الطفل باللعب بالمعجون مع الأطفال الآخرين يدرك أهمية التعاون والتبادل ويعرف معنى الصداقة والمشاركة وتتطور مهاراته بالتواصل من خلال تبادل الآراء والتجارب والاستفسار والتساؤل عن الأشكال التي يصنعها رفاقه.. ليحب أكثر وأكثر اللعب الجماعي..

*   يعزز إبداع أطفالنا

المعجون مادة طرية لينة مرنة سهلة التشكيل تتيح لأطفالنا خيارات مفتوحة لا حدود ولا قيود لها ليبتكروا أشكالاً وألواناً متعددة متنوعة مما ينشط مخيلتهم ويطور إبداعهم ويعزز مهاراتهم..

*   ينمي حواس أطفالنا

باللعب بالمعجون وضغطه وعجنه وتدويره واستخدام أدوات تقطيعه وتشكيله وبرؤية مجموعة مختلفة من الألوان الزاهية وبمراقبة تغير الأشكال والألوان تنمو حواس الطفل ويتشجع أكثر على اللعب وتفتح أمامه أبواب لا نهاية لها للنمو والتطور..

*   يزيد محبة أطفالنا للتعلم والاكتشاف

عندما يراقب الطفل كيف تتغير الألوان بالمزج مع بعضها البعض يكتشف ما هي الألوان الأساسية.. وكيف يستخدمها للحصول على الألوان الثانوية.. يعرف مثلاً أن الأحمر مع الأزرق يعطي اللون البنفسجي.. وأن الأصفر مع الأزرق يعطي اللون الأخضر… بالإضافة لكون اللعب بالمعجون وسيلة سهلة لتعلم الأرقام والأعداد.. وطريقة علاجية لمساعدة الأطفال المعافين..

*   ولا ننسى أهم فائدة للعب بالمعجون وهي الفرح والمتعة والسعادة الكبيرة التي يمنحها لأطفالنا..

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *